كيسبح الله

هادا واحد الراجل كاري، وكان السقف ديال الخشب بالي وكيدير الصداع بزاف
ملي جا مول الدار يتخلص الكرا، قال ليه الكاري: خويا صاوب لينا هادا السقف، راه كيخلعنا
قال ليه مول الدار: ما تخافش، راه غير كيسبح الله
قال ليه الكاري: راني خفت يجيه الخشوع ويسجد

style="display:block; text-align:center;"
data-ad-format="fluid"
data-ad-layout="in-article"
data-ad-client="ca-pub-7664426538445344"
data-ad-slot="6152440425">