سمينة جدا

ركبت سيدة " سمينة جداً " الباص
فصآح أحد الراكبين متهكما :
- لم أعلم أن هذه السيارة مخصصة للفيلة . . !
فـ ردت عليه السيدة بـ هدوء :
- لا يا سيدي !
... ... هذه السيارة كـ سفينَة نوح !
تركبها الفيلة و( الحمير ) أيضاً !

style="display:block; text-align:center;"
data-ad-format="fluid"
data-ad-layout="in-article"
data-ad-client="ca-pub-7664426538445344"
data-ad-slot="6152440425">